بقي بعض الخرافات الذين يذبحون أمام العروس ويرشون الملح نرجو التنبيه على مثل هذه الخرافات ؟

الزيارات:
2591 زائراً .
تاريخ إضافته:
17 صفر 1433هـ
نص السؤال:
بقي بعض الخرافات الذين يذبحون أمام العروس ويرشون الملح نرجو التنبيه على مثل هذه الخرافات ؟
نص الإجابة:
هذه تعتبر خرافة ، والله سبحانه وتعالى إن قدر للعروس أن تمكث مع زوجها فستمكث : " ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجاً لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة " ، وإذا لم يرد الله سبحانه وتعالى فلو فعلت ما فعلت ، خرافات وعقائد في غير الله ، وربما يتركون العروس عند الباب حتى يطلع النجم الفلاني ، وربما يبقون في ليلة باردة ولا يدخلون إلا وقد أصابهم الزكام ، وهم ينتظرون حتى يطلع النجم من أجل أن يدخلوا بها .

والمهم أن المنجمين لهم خرافات وخزعبلات ، وربما يكون اسمها زينب ، ويقولون : هذا اسم لا يتلاءم من اسم الزوج اقلبوا اسمها : صالحة أو فاطمة أو عائشة إلى غير ذلك من الخرافات رتعت في بلدنا وهي إلى الزوال إن شاء الله .

----------------
راجع كتاب قمع المعاند : ( 1 / 30 ) .

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف