إياك أن يشغلونك بالجدل عن العلم النافع

الزيارات:
2815 زائراً .
تاريخ إضافته:
15 جمادى الآخرة 1433هـ
نص السؤال:
إذا أردنا أن نرد على أصحاب الحزبية أو الجهاد فقد يتحول الرد إلى نقاش وإلى جدل وقد نضطر إلى الرد عليهم لأنهم يتكلمون في مجالس عامة فإذا سكتنا انخدع الناس بهم فهل ندخل في قول النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - : " ما ضل قوم بعد هدى أتاهم إلا أوتوا الجدل " أو كما قال ؟
نص الإجابة:
الله سبحانه وتعالى يقول : " ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن " .
ويقول : " ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن " .

فلا بأس أن تدافع عن الحق في حدود ما تستطيع ، فإن لم تستطع فأنصحك بالإقبال على العلم والتعليم وستتضح الحقيقة اليوم أو غداًُ أو بعد غد ، وإياك أن يصدوك عن العلم ، يرسلون لك كل يوم واحداً يجادلك ، وغداً يرسلون آخر ، وهكذا حتى يصدوك عن طلب العلم وعن مواصلة حفظ القرآن والاستفادة من كتب السنة .

وهذه دعوة لها زيادة على ستين سنة التي هي دعوة الإخوان المفلسين ، فما يستطاع أن تزال في يوم أو يومين أو ثلاثة أيام ، لكن تدعو في حدود ما تستطيع ، وما رأيت أنفع من بث العلم للمجتمع وفي دحض شبههم وأباطيلهم .

--------------------
راجع كتاب غارة الأشرطة ( 1 / 414 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف