هل يجوز أن يقتل السحرة الذين استفحل خطرهم

الزيارات:
2225 زائراً .
تاريخ إضافته:
16 صفر 1433هـ
نص السؤال:
هل يجوز أن يقتل السحرة الذين استفحل خطرهم وعظم ضررهم على الناس إذا لم يوجد الحاكم المسلم الذي يطبق فيهم حكم الساحر؟
نص الإجابة:
إذا تؤكد أنه ساحر، لا يكون لمجرد الإشاعات أو كلام الجهال، فإذا تؤكد أنه ساحر فلا بأس بذلك ، وننصح أن يغتال لأجل ألا تحدث فتنة بين قبيلته وبين قبيلة المقتول ، لكن ينبغي أن تتنبه كما سمعت ، أتاني آتٍ فقال : يا أبا عبدالرحمن ، أنا أريد أن أقتل اليهودي فلانا. لماذا؟! قال : لأنه سحر امرأتي. وما يدريك ؟ أيش برهانك على هذا؟ قال : تكلم الجني منها أن اليهودي فلان هو الذي سحرها.
فالجني يا إخوان، يصدق ويكذب، والرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - يقول : " لقد صدقك وهو كذوب " ، .
فلا بد أن تكون متأكداً أن ذلك الشخص ساحر ، ولا يكون بمجرد الإشاعات والله المستعان.
وأيضًا بعد النصح والدعوة والصبر عليه ، وبعدها فلا بأس أن يقتل إذا لم تقم الحكومة ، ولا أظنها تقوم بهذا ، فقد أعطت للعوبلي من يحرسه ، ساحر في رداع أعطت له عسكري ببندقه عند باب بيته والله المستعان.
إذا لم تقم الحكومة بهذا ورأيت ضرره عظيمًا على الناس ، فلا بأس إن شاء الله أن يقتل والله المستعان .

-----------
من شريط : ( أسئلة شباب بيحان )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف