ما حكم القصص الواقعية التي يقصها بعض الدعاة في خطبهم ومواعظهم ولو كانت مع شيء من الآيات والأحاديث النبوية وهل تصل إلى حد البدعة ؟

الزيارات:
2045 زائراً .
تاريخ إضافته:
13 محرم 1434هـ
نص السؤال:
ما حكم القصص الواقعية التي يقصها بعض الدعاة في خطبهم ومواعظهم ولو كانت مع شيء من الآيات والأحاديث النبوية وهل تصل إلى حد البدعة ؟
نص الإجابة:
إذا كان صحيحاً وليس كذب من أكاذيب الإخوان المفلسين ؛ فلا بأس بذلك إن شاء الله ، تحدث الناس عن أمرٍ واقع وحدث فلا بأس إن شاء الله ، ولا يصل إلى حد البدعة .
أما إذا كان كعادة كثير من الواعظين ربما هو يكفر هو نفسه في تركيب قصة من أجل أن تنفر الناس عن شيء يفكر ويصلحها على أن عنده ذكاء على أحسن ما يريد ثم يحدث بها ، وفي قصص يستحيى من ذكرها ههنا نسمعما من بعض الواعظين ، فلا .
لا بد أن تكون متحرياً أن هذه القصة حدثت حدثك الثقة أنها حصلت له ، أو حدثك الثقة عن الثقة أنه رأى ذلك ، والله المستعان .

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف