وقت إخراج صدقة الفطر .

الزيارات:
1518 زائراً .
تاريخ إضافته:
26 شوال 1434هـ
نص السؤال:
لو أن الإنسان أراد أن يخرج زكاة الفطر بعد صلاة الفجر ثم نام ولم يستيقظ إلا بعد أن صلى الناس العيد فهل تجزء إخراجها ؟
نص الإجابة:
الذي يظهر أنها تعتبر صدقة من الصداقات كما قال النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ولم يفصل .

السائل : وهل يمكن أن نأخذ بحديث أبي هريرة مع الشيطان أنه يجوز إخراج صدقة الفطر قبل العيد بثلاثة أيام ، كما استنبط بذلك ابن حجر رحمه الله تعالى ؟
الشيخ : أمرٌ طيب ، تخرجها للذي يستلمها ولو قبل ثلاثة أيام لا بأس ، أما إذا كنت ستطعيها الفقير مباشرة فتعطيه قبل الصلاة ، والذي يأخذها إن استطاع أن يوزعها على الفقراء قبل الصلاة فننصحه بذلك ، وإن لم يستطع فالوقت الذي يستطيع فيه ، بل هو الأولى أن يخرجها قبل الصلاة والله المستعان .
وهناك حديث يمنعني من الاستدلال به شكي في صحته وهو : أغنوهم عن السؤال في هذا اليوم .
السائل : يعني إذا خرجت بعد الصلاة ثاني يوم العيد إذا ذكر فهل هي تعتبر كفارة للرفث واللغو أم لا ؟
الشيخ : تعتبر صدقة من الصداقات الأخرى .
السائل : ولا يأثم ؟
الشيخ : ما يأثم ، لكن ليس له فضيلة إخراجها قبل الصلاة .

---------------
من شريط : ( أسئلة شباب العدين وبعدان )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف