إحصائيات الحصار الثاني

أيام الحصار: 100 يوم
عدد القتلى -نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء-: 207
عدد الجرحى -عجل الله بشفائهم-: 610 تقريبًا

إحصائيات الحصار الأول

أيام الحصار: 68 يومًا
عدد القتلى -نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء-: 71
عدد الجرحى -عجل الله بشفائهم-: 170 تقريبًا
رسالة إلى قبائل العز والشرف من أبناء صعدة وسفيان

الجمعة 26 محرم 1435 الموافق 29-11-2013مسرور الوادعي المتحدث باسم دماج

[رسالة إلى قبائل العز والشرف من أبناء صعدة وسفيان]

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين القائل: {أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا وَإِنَّ الَله عَلَى نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ}

وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم

أما بعد:

فهذه رسالة نبعثها إلى إخواننا قبائل العز والشرف قبائل همدان بن زيد وخولان بن عامر ومن إليها من قبائل جماعة وسحار ورازح ومنبه وغمر وقبائل سفيان وفيها نرجوا أن الله يهين هذه العصابه المجرمة على أيدي قبائل أهل السنة المدافعين عن دينهم وأعراضهم وأنفسهم في دماج ووايلة وحاشد وحرض وغيرها وذلك بفضل الله وحده القائل: {وَلَمَنِ انْتَصَرَ بَعْدَ ظُلْمِهِ فَأُولَئِكَ مَا عَلَيْهِمْ مِنْ سَبِيلٍ}، والقائل: {ذَلِكَ وَمَنْ عَاقَبَ بِمِثْلِ مَا عُوقِبَ بِهِ ثُمَّ بُغِيَ عَلَيْهِ لَيَنْصُرَنَّهُ اللهُ}.

ولاشك أن المؤمن قليل بنفسه كثير بالله ثم بإخوانه فندعوكم يا قبائل العز والشرف إلى الانتصار لأنفسكم من الحوثي المتكبر الظالم وألا تنسوا ما قد فعل بكم ويفعله الآن من القتل والجرح والتشريد وهدم المساكن والاستيلاء على الممتلكات وهتك الأعراض ونهب الأموال تحت مسميات كثيرة مثل الزكوات وحق الشهيد ودعم أنصار الشيطان ... فكم من عزيز أذلوه وأخرجوه من دياره مهانا وألبسوا قبائل صعدة وسفيان ثوب الذلة وهم شرفاء وأدخلوا النقص والعويل في كل بيت بأخذهم أبناءكم والزج بهم في ميادين القتال ظلما وعدوانا ليصِلوا على دمائهم إلى مقاصدهم الإجرامية، ولا يخفاكم ما جماعة الحوثي هذه الأيام فيه من الضعف والنقص والوهن فقد آن الأوان يا قبائل العز والشرف أن تأخذوا بثأركم ممن ظلمكم وأهانكم ويرجع المشرد إلى بلاده عزيزًا, وينتصر المظلوم المستضعف في بلاده تحت قهر الحوثي بإذن الله, وتنفضوا عنكم ثوب الذلة الذي ألبسكم إياه الحوثي فبلادكم الآن مهيأة لقيامكم بما أوجب الله عليكم تجاه هذه الشرذمة الخبيثة المفسدة في البلاد والمهلكة للعباد.

وفي الختام

نسأل الله القوي العزيز أن يقوي عزائمكم للثأر من الحوثي الظالم الغاشم، ودفع كبره وتجبره وجبروته.

الناطق الرسمي بدماج

سرور الوادعي

الجمعة 26 محرم 1435هـ الموافق 29/11/2013م