إحصائيات الحصار الثاني

أيام الحصار: 100 يوم
عدد القتلى -نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء-: 103
عدد الجرحى -عجل الله بشفائهم-: 64 تقريبًا

إحصائيات الحصار الأول

أيام الحصار: 68 يومًا
عدد القتلى -نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء-: 71
عدد الجرحى -عجل الله بشفائهم-: 170 تقريبًا

الإثنين 6 صفر 1435 الموافق 9-12-2013م

دماج 62 يومًا من الحصار
    (دماج/ عبدالقادر العديني-أبومحمد الحجوري-سرور الوادعي)
  • حشد الحوثيون قوتهم وما يملكون من سلاح وعتاد دعمهم بها من دعمهم من ضعاف النفوس ومن الموالين لهم في القوات المسلحة -نسأل الله أن يعجل بعقوبتهم جميعا- وبدءوا بالضرب الشديد منذ الصباح الباكر علينا بالقناصات والرشاشات وبعض القذائف مما أدى إلى مقتل فيما أحد طلاب العلم من الحديدة رحمه الله وتقبله شهيدا.

  • ولما أقبل العصر بدأت آلة الحرب الحوثية من دبابات ومدافع وهاونات ورشاشات ثقيلة ومتوسطة وخفيفة بالضرب بكثافة غير مسبوقة على المنطقة كاملا، وخاصة في قرية آل مناع تمهيدا للهجوم والزحف على المنطقة واستمر الضرب من بعد صلاة العصر حتى بعد صلاة المغرب ثم بدأ بعد ذلك الزحف على المنطقة من ثلاثة اتجاهات تحت تغطية نارية كثيفة من المدفعية والهاونات والرشاشات بأنواعها، وكذلك القنابل وقذائف الآر بي جي وكل هذا يطلق بشكل مكثف على طلاب علم لا يملكون إلا سلاحهم الشخصي يدافعون به عن أنفسهم وأعراضهم وبلادهم من هذا المجرم الفاجر الغادر، ولما قرب الحوثيون من خنادق طلاب العلم فإذا بهم يتساقطون صرعى ما بين قتيل وجريح مع ما يملكون من قوة جبارة من العتاد والسلاح وكثرة المهاجمين فقد كانوا بأعداد كبيرة، ولكن الله القوي العزيز خذلهم ومكن منهم ونصرنا عليهم وهزمهم شر هزيمة، وقد استمر الزحف إلى بعد صلاة العشاء بساعة وأعان الله أهل السنة وطلاب العلم على صد ذلك الهجوم الوحشي والبربري ورد الله كيد الفاجر في نحره وهمزهم شر هزيمة والحمد لله رب العالمين.

  • وقد سقط جراء هذا الهجوم الوحشي والبربري بعد لطف الله بنا أربعة قتلى نحسبهم شهداء والله حسيبهم وسبعة عشر جريحا جراح بعضهم خطيرة وهم في حالة غيبوبة نسأل الله أن يلطف بهم وأن يشفي جميع جرحانا إنه ولي ذلك والقادر عليه والحمد لله رب العالمين.

القتلى هذا اليوم:


 عودة