هناك من يذبح على القبور للمطر فينزل المطر مقدار يومين فلماذا يكون الشر في هذا ؟

الزيارات:
2274 زائراً .
تاريخ إضافته:
17 صفر 1433هـ
نص السؤال:
هناك من يذبح على القبور للمطر فينزل المطر مقدار يومين فلماذا يكون الشر في هذا ؟
نص الإجابة:
هذا يعتبر فتنة وابتلاء من الله سبحانه وتعالى ، وأما الذبح على القبر فيعتبر شركاً : " فصل لربك وانحر " ، " لعن الله من ذبح لغير الله " ، وهذه تعتبر فتنة كما يقول الله سبحانه وتعالى : " ونبلوكم بالشر والخير فتنة " .

--------------
راجع كتاب قمع المعاند : ( 1 / 27 ) .

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف