كيف تنظرون في مشاركة المرأة في الممارسة السياسة وكذا الديمقراطية ؟

الزيارات:
2375 زائراً .
تاريخ إضافته:
17 صفر 1433هـ
نص السؤال:
كيف تنظرون في مشاركة المرأة في الممارسة السياسة وكذا الديمقراطية ؟
نص الإجابة:
منكر ، المرأة إذا أردنا لها أن نصونها فبيتها خيرٌ لها ، وأيضاً يعتبر عذاباً عليها ، المرأة ضعيفة البنية الرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - يقول : " إنهن ناقصات عقل ودين " ، ويقول : " استوصوا بالنساء خيراً " ما أمرنا الرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - بأن نستوصي بهن خيراً إلا لضعفهن ، وقال الله سبحانه وتعالى : " الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاءِ بِمَا فَضَّلَ اللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ " ، ويقول أيضاً : " وَلَا تَتَمَنَّوْا مَا فَضَّلَ اللَّهُ بِهِ بَعْضَكُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ ۚ " .
فالمرأة لها عملها الائق بها ، والرجل له عمله الائق به والله المستعان .

السائل : ولكن إذا فرضت الحاجة أحياناً للمرأة أن تخرج إلى العمل ؟
الشيخ : أي حاجة الشباب يتلهفون بعد الوظائف ، تتزوج زوج يسترها في بيتها خيرٌ مما تبقى ههنا وههنا .

----------------
من شريط : ( الأسئلة السياسية لإمام الدعوة السلفية )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف