هل كل ماسكت عنه أبو داود في سننه صحيح ؟

الزيارات:
3489 زائراً .
تاريخ إضافته:
17 صفر 1433هـ
نص السؤال:
هل كل ماسكت عنه أبو داود في سننه صحيح ؟
نص الإجابة:
هو قال : وما سكت عنه فهو صالح ، وفي نسخة < الباعث الحثيث > : فهو حسن ، ولكن لفظة : فهو صالح : أشهر ، فهل المعنى ، صالح للحجية أم المعنى صالح في الشواهد والمتابعات ؟ فهذا وذاك ، فقد سكت على أحاديث في < الصحيحين > وقد سكت على أحاديث حسان ، وسكت على أحاديث تصلح في الشواهد والمتابعات ، وسكت على أحاديث فيها مجاهيل وأتى بعده المنذري ونبه على أحاديث في مختصره للسنن ، وأتى بعد المنذري الحافظ ابن القيم . ونبه على بعض الأحاديث في < تهذيب السنن > ، ولا يزال المجال مفتوحاً لمن أراد أن يبحث في < سنن أبي داود > فربما ينبه على ما لم ينبه عليه المنذري وابن القيم . فهذا هو معنى قولهم : صالح ، أو ما سكت عليه أبو داود فهو يحتاج إلى بحث ، وأكثر < سنن أبي داود > سكت عليها ، فيكون الحديث في < الصحيحين > ويسكت عليه ، أو يكون الحديث في أحد < الصحيحين > ويسكت عليه ، أو يكون الحديث في سنده مجهول ويسكت عليه ، فهو محتاج إلى بيان لأنه يقول : وما كان فيه وهن شديد بينته ، وما سكت عنه فهو صالح ، مفهومه أن الذي فيه وهن شديد ربما لا يبينه . والله المستعان .
والحمد لله رب العالمين .

-------------
من شريط : ( أسئلة شباب الطائف )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف