ما حكم من قتل من يخالفه في الرأي حتى ولو كان ما أهل الخير والصلاح ؟

الزيارات:
1797 زائراً .
تاريخ إضافته:
7 ربيع الثاني 1433هـ
نص السؤال:
ما حكم من قتل من يخالفه في الرأي حتى ولو كان ما أهل الخير والصلاح ؟
نص الإجابة:
حكمه أنه يعتبر مرتكباً لكبيرة ، وأيضاً فيه القصاص " وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ " ، والرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - يقول : " من قتل له قتيلٌ فهو بخير النظرين : إما القصاص أو الدية " وفي بعضها زيادة " العفو " .
فهذا هو الواجب إما القصاص أو الدية أو العفو والله المستعان .

------------
من شريط : ( إرشاد الحائر إلى ما يجري في الجزائر ) .

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف