ما حكم لبس البنطال مع العلم بإن بعضهم يقول إن البنطال انتشر ولم يعد من خصائص الكفار فمثله مثل المعطف أي الكوت.؟

الزيارات:
3068 زائراً .
تاريخ إضافته:
16 صفر 1433هـ
نص السؤال:
ما حكم لبس البنطال مع العلم بأن بعضهم يقول : إن البنطال انتشر ولم يعد من خصائص الكفار فمثله مثل المعطف أي الكوت ؟
نص الإجابة:
أما البنطال فأقل حاله أن يكون مكروها لأن الرسول - صلى الله عليه واله وسلم - يقول : " من تشبه بقوم فهو منهم " ، وأما أن مثله مثل المعطف أي (الكوت) فهذا ليس بصحيح فالنبي - صلى الله عليه وعلى اله وسلم - توضأ في جبة كانت ضيقة الأكمام لاتكاد يده أن تخرج منها ، والذي يظهر أنه جاء في بعض طرقه أنها ليست بطويلة .
فالمهم هذا المسألة المعطف ان كان خاصا بالكفار على هيئة هذا الزمان ، ويسمى خرباش , يا أهل الخرباش اسمعوا أنتم تشغلون المصلين مارأيتم إلا هذا البسوا لباس من لون واحد ، خذ لك بزه وصلحه من لون واحد ماتأخذ خرباشا أوى كلما جاءنا اعداء الاسلام اخذناه حتى هذا الطفل صغير قلت له ماهذا قال : خرباش ، فيااخوان دعوني من هذه الموديلات ، الرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - قال : " إئتوني بإنبجانية أبي جهم فإن هذه ألهتني عن صلاتي " أي الخميصة , ياخواننا كلما جاءنا شيء من قبل أعداء الاسلام استقبلوه !! أنتم طلبة علم أذهب وانظر الى الثياب الطيبة سواء أكانت فاخرة من لون واحد أم ليست بفاخرة وتصلح لك ، ما تشغل المصلين ياأخانا بهذه يكفي الفوطة ويكفي الشميز .
سُني سُني ياخوان احرصوا على الاقتداء بالرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ولسنا نحرم على الناس شيئا أحله الله لهم ، حتى والله والله أنها تجعل لك هيبة ، إذا كنت ماشاء الله متقتدي برسول الله في اللباس يجعل لك هيبة ، والناس يعرفون أنك من أهل العلم ويقبلون كلامك ، أما اذا كان ما يُفرق بينك وبين أهل السوء فلا والله المستعان .

المهم أن هذه البنطلونات أقل أحوالها أن تكون مكروهة ، وأول من فرضها في ماأعلم فرضاً هو مصطفى أتاترك لا رحمه الله تعالى ، فرضها على إخواننا الأتنراك ، لكن الأتراك لما كانوا ماشاء الله على خير وإسلام ماذا عملوا ؟ اشتروا لهم سراويل واسعه لا تصف العورة وإن كانت موجوده قبل أتاترك لكن هو الذي فرضها لا رحمه الله , واقتدى به جمال عبدالناصر لا رحمه الله تعالى ..
وكذلك سن سنناً سيئة ، الأتراك رجال في غاية من البطولة أذلهم وأذل الاسلام وأصبح آلة لأعداء الاسلام والله المستعان .
هذا وأسأل الله العظيم أن يحفظ علينا ديننا ونحن جميعا هاهنا نقرأ السلام على اخواننا في الله في بريطانيا ، ونسأل الله أن يحفظناوإياهم وأن يدفع عنا وعنهم كل سوء ومكروه.

--------------
من شريط : ( أسئلة مراد الجزائري ) .

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف