ما حكم تعليق الآيات على الجدران ؟

الزيارات:
3540 زائراً .
تاريخ إضافته:
18 رمضان 1433هـ
نص السؤال:
ما حكم تعليق الآيات على الجدران ؟
نص الإجابة:
ليس بثابت ، ماهو وارد، وأيضا يشغل المصلّين ، الطّيبي يقول كما نقله صاحب (سبل السّلام) عنه وقد ذكر حديث أنّ النبيّ- صلّى الله عليه وعلى آله وسلّم- صلّى في خميصة وقال :" إنّها ألهتني عن صلاتي " ، " وأتوني بأنبجانية أبي جهم" ، يقول الطيبي :إنّها تكره الصلاة على السجاديد المنقّشة ، وهكذا تكون أمام الشخص أو خلفه وتشغل الدّاخلين عند الباب ، تشغلهم عن أذكار الدّخول. النبيّ-صلّى الله عليه وعلى آله وسلّم- يقول كما في حديث عبد الله بن عمر بن العاص في سنن أبي داوود:" أعوذ بالله العظيم وبوجهه الكريم وسلطانه القديم من الشيطان الرّجيم" إذا قال ذلك قال الشيطان : عصم منّي سائر اليوم . وهكذا أيضا " بسم الله اللهم افتح لي أبواب رحمتك " عند الدّخول وهذا يدخل والصحيفة على الباب تشغله عن الذّكر.

فالمهمّ سواءا كانت في المساجد أم كانت في الشوارع ما تنفع يا إخوان . نزعة إخوانيّة ، عند أن كانت الحرب في المناطق الوسطى وقد خشي من الشّيوعيّين أن يحتلّوا صنعاء ، الإخوان المفلسون شغلوا النّاس بوضع خرق كبيرة في الشارع ، من طرف الشارع إلى طرفه، { وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ} [آل عمران:85] { وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلاً مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ وَعَمِلَ صَالِحًا وَقَالَ إِنَّنِي مِنَ الْمُسْلِمِينَ} [فصلت:33] ، ويقصدون آيات كذا حتى جاء الأمن ونزع هذه الخرق ، صحيح أنها تدلّ على الرّعب والخوف ، فالمهم ما كان النّبيّ –صلّى الله عليه وعلى آله وسلّم- والصّحابة يفعلون هذا والله المستعان.

س : ما يكون فيه شيء من الإمتهان عند أن يعلّق ولو حتى بالبيوت يأتي بورقة كبيرة مكتوب فيها القرآن كاملا بخط صغير فهل مثل هذه تعلّق بالبيت ؟
الشيخ : ماتعلّق ولا آية الكرسي ولا غيرها ، يعلّم أولاده آيات الكرسي ، و"قل أعوذ بربّ الفلق "، " قل أعوذ بربّ النّاس "، و" قل هو الله أحد " ، ويعوّذ أولاده إن كانوا لا يستطيعون أن ينطقوا كما جاء في صحيح البخاري عن ابن عبّاس أنّ النّبيّ –صلى الله عليه وعلى آله وسلّم- كان يعوّذ حسناً وحسيناً ويقول:" أعيذكما بكلمات الله التّامة من كلّ عين لامّة ومن كلّ شيطان وهامّة" وهناك تعاويذ أخرى قد ذكرها مصطفى العدوي في كتابه القيّم ( الصحيح المسند من أذكار اليوم واللّيلة ) بعنوان : حروز ، أي وهي حروز نبويّة ، ليس معناها أن تعلّقها، تحفظها وتقولها وتكون حرزا لك من الفتن وحرزا لك من الشرور.

------------
من شريط : ( الأجوبة الحسان على أسئلة أهل بعدان )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف