هل يجوز تعليق الحرز وإن كانت من أسماء الله أو من القرآن

الزيارات:
4486 زائراً .
تاريخ إضافته:
16 صفر 1433هـ
نص السؤال:
هل يجوز تعليق ما يسمى بالحرز أو العزيمة على العنق بحيث يقول إنها من أسماء الله ، فأريد الرد سراً وعلانية ، أي في باطن هذا السؤال حتى أقتنع أنا وأولادي ؟
نص الإجابة:
هذا لا يجوز ؛ فإن الله سبحانه وتعالى هو الذي يحفظ عباده ، يقول الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم : " أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاءَ الْأَرْضِ ۗ أَإِلَٰهٌ مَّعَ اللَّهِ " [النمل : 62] .
ثم لم يثبت عن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ولا عن الصحابة أنهم علقوا حروزاً من القرآن ، فقد كان المرضى موجودين على عهد النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ، وكان القراء موجودين أيضاً على عهد النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - فلم ينقل أن هناك رجلاً واحداً علق في رقبته حرزاً أو ولداً ، لكن كان يؤتى بالمريض وينفث عليه أو يؤتى به ويقول النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - بعد أن يضع في أصبعه ريقاً يقول : " بسم الله ، تربة أرضنا ، بريق بعضنا ، شفاء لمريضنا ، بإذن ربنا " . والله المستعان .

----------------
راجع كتاب : ( إجابة السائل ص 593 - 594 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف