يقولون أنك تتكلم في بعض الأفراد المعاصرين أو بعض العلماء بغير دليل تبينه في ذلك؟

الزيارات:
1604 زائراً .
تاريخ إضافته:
16 صفر 1433هـ
نص السؤال:
يقولون : أنك تتكلم في بعض الأفراد المعاصرين أو بعض العلماء بغير دليل تبينه في ذلك؟
نص الإجابة:
لعل بعض الأخوة يسمع شريطاً وقد بين وفصل في أشرطة أخرى ، وأنا أكره التكرار بل لا آلفه ، وإلا فالرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - يقول : " كل المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه " ، ويقول النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - : " إن دماءكم وأموالكم وأعراضكم عليكم حرام كحرمة يومكم هذا في شهركم هذا في بلدكم هذا " ، والله عز وجل يقول في كتابه الكريم : " ولا يغتب بعضكم بعضاً " ، والرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - سئل عن الغيبة ؟ فقال : " هي ذكرك أخاك بما يكره " قال : أرأيت إن كان في أخي ما أقول ؟ قال : " فقد اغتبته ، وإن لم يكن ما تقول فقد بهته " .

فلا نتلذذ ولا نستريح بالكلام في الناس ، إلا من باب النصح للمسلمين ، ومن باب التحذير من الشر ، ونتكلم ونبسط الأدلة ، وإذا جاء سؤال لا بد أن نتكلم بشيء من الإجابة المختصرة .
ولا أظن أنها تخفى الديمقراطية على المسلم ، ومن يرحب بالديمقراطية ، وكذلك التعددية ، والولاء الضيق الحزبي ، والله المستعان .
على أنه قد وجد في كتب الجرح والتعديل ، الجرح غير المفسر مثل ضعيف فجرحي لأي شخص الذي هو غير مفسر أقل شيء أنه يلفت انتباهك لهذا الشخص والتفطن له ولأعماله .

------------------
راجع كتاب غارة الأشرطة ( 1 / 360 - 361 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف