هل التدليس يعتبر جرحاً مفسراً على إطلاقة ؟

الزيارات:
1835 زائراً .
تاريخ إضافته:
13 محرم 1434هـ
نص السؤال:
هل التدليس يعتبر جرحاً مفسراً على إطلاقة ؟
نص الإجابة:
التدليس يختلف فإنه على خمس طبقات :
الطبقة الأولى والثانية : تقبل عنعنتهم ، ولا يعتبر أيضاً جرحاً فيهم .
أيضاً الطبقة الثالثة والرابعة : يُحذر إذا عنعنوا فيه.
الطبقة الخامسة : انضم إلى التدليس ضعف ، فربما رد حديثه من أجل الضعف .

ومن أكثر من التدليس كأبي جناب الكلبي يحيى بن أبي حية فإنهم ضعفوه من أجل التدليس .
فمن أكثر من التدليس ربما يضره ، لكن هناك أمر يكرره ابن الجوزي في كتابه " الموضوعات " ، يقول في بعض المدلسين إذا دلس ضعيفا أوهم أنه ثقة ، يقول : وإنها لخيانة كبيرة ، إذا يعمي هذا الضعيف وربما يظن أنه الثقة .

فنعم ، تعتبر خيانة كبيرة ، إذا دلس الضعيف وأوهم أنه ثقة والله المستعان .
والتدليس أقسام كما تقدم ، والحمد لله .

بالنسبة للرواية مطلقاً ؟
الرواية ، الطبقة الأولى والثانية حتى ولو عنعنوا .
الطبقة الثالثة والرابعة إذا صرحوا بالتحديث .
الخامسة انضم مع التليس ضعف كابن لهيعة .

------------
من شريط : ( الرد الوجيه على أسئلة بيت الفقيه )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف