نصيحة من الشيخ للشباب البريطاني والأخوة الأعاجم .

الزيارات:
2117 زائراً .
تاريخ إضافته:
27 محرم 1434هـ
نص السؤال:
نصيحة من الشيخ للشباب البريطاني والأخوة الأعاجم .
نص الإجابة:
وبعد هذا فننصح إخواننا في الله في بريطانيا بألا يشغلوا بزعطان ولا بفلتان ، وأن يقبلوا على العلم النافع ، على حفظ كتاب الله ، وعلى دراسة المصطلح ، ودراسة كتب السنة ، وعلى تعلم اللغة العربية ؛ فإن اللغة العربية قد أصبحت محاربة في بلدها .
وقد قام الأعاجم بخدمة هذا الدين ، فالإمام البخاري رحمه الله تعالى من الأعاجم ، أو داود أيضاً من الأعاجم ، الترمذي من الأعاجم ، النسائي من الأعاجم ، ابن ماجة من الأعاجم ، وهكذا أيضاً الدارمي سمرقندي من الأعاجم ، أيضاً الحاكم النيسابوري من الأعاجم ، البيهقي من الأعاجم ، فقد قام الأعاجم بخدمة هذا الدين بخدمة حديث رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - ، وبخدمة اللغة العربية ، وبخدمة الفقة الإسلامي .
وعسى عسى أن يُحقق فيكم قول الله الله عز وجل إذ أعرض كثيرٌ من شباب المسلمين العرب أعرضوا إلى الأغاني ، وإلى الكرة ، وإلى الألاعيب ، أعرضوا عن العلم النافع ، فعسى أن يتحقق فيكم قول الله عز وجل وتكونون أنتم إن شاء الله تحيون سنة رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - " وَإِن تَتَوَلَّوْا يَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ ثُمَّ لَا يَكُونُوا أَمْثَالَكُم " ، وقوله سبحانه وتعالى : " فَإِنْ يَكْفُرْ بِهَا هَؤُلَاءِ فَقَدْ وَكَّلْنَا بِهَا قَوْمًا لَيْسُوا بِهَا بِكَافِرِينَ " .
وعسى أن نسمع عنكم ما تقر به أعيننا ، وإننا ننصح إخواننا الأفاضل من علماء السنة أن يكثروا زيارة إخوانهم في بريطانيا وفي أمريكا وفي غيرها ويبينوا منهج أهل السنة والله المستعان .

------------
من شريط : ( أسئلة من بريطانيا )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف