سمعت فتوى الحداد يقول إن للمرأة أن تغني بين بني جنسها أي بين النساء فهل هذا صحيح وهل تحريم الغناء مقيد أم عام ؟

الزيارات:
2848 زائراً .
تاريخ إضافته:
26 شوال 1434هـ
نص السؤال:
سمعت فتوى الحداد يقول إن للمرأة أن تغني بين بني جنسها أي بين النساء فهل هذا صحيح وهل تحريم الغناء مقيد أم عام ؟
نص الإجابة:
إذا كانت تغني بما لا يثير الغرائز الجنسية وليس فيه ذكر الخدود والقدود ولا يفتن فلا بأس بهذا ، وقد كان هناك جاريتان تغنيان بما تهاجى به الأنصار في الحرب من الشجاعة وكلام مثير للشجاعة فدخل أبو بكر وأراد أن يسكتهما فناه النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - وقال : " دعهما يا أبا بكر " . وكانت امرأة تغني وتقول : أعد لها كبشاً بالمربد أي أعد للعروس كبشاً في المربد ، ثم قالت : وفينا رسول الله يعلم ما في غد ، فقال : " لا يعلم ما في غد إلا الله سبحانه وتعالى ، ارجعي إلى ما كنت تقولين " .

أما أن نبرر للفسقة من الإذاعات وما يقومون به فيها وكذلك التلفزيون فوالله إن النغمات وحدها فاتنة ، دع عنك الأمور الأخرى .
والنبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - أمرنا أن نستعيذ من علم لا ينفع .

------------
راجع كتاب : ( قمع المعاند 2 / 351 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف