من قال بجواز كشف الوجه للمرأة

الزيارات:
1828 زائراً .
تاريخ إضافته:
26 شوال 1434هـ
نص السؤال:
هناك من يقول في بريطانيا وهو مخطئ : لا يوجد في كتب الفقة حكم تغطية الوجه للمرأة سواء كان ذلك على الوجوب أو على الاستحباب ومن قال بهذا لم يسبق إليه أحد من قبل من خلال أقوال العلماء والفقهاء فهل يجوز أن يستفتى هذا الرجل ؟
نص الإجابة:
المسألة خلافية بين العلماء المتقدمين إذا لم يكن له إلا هذا الخطأ في بأس أن يستفتى وما من أحد من العلماء إلا وله أخطاء ، أما إذا كان يسلك مسلك محمد الغزالي أو حسن الترابي وأشباههما فهذا لا يجوز أن يستفتى .
أما الأدلة من الكتاب والسنة ؛ فالرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - يقول : " المرأة عورة فإذا خرجت استشرفها الشيطان " الحديث رواه الترمذي من حديث ابن مسعود .
بل الله عز وجل يقول في كتابه الكريم : " يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلَابِيبِهِنَّ ۚ ذَٰلِكَ أَدْنَىٰ أَنْ يُعْرَفْنَ فَلَا يُؤْذَيْنَ ۗوَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا " .
فالحاصل إن لم يكن له هذا الخطأ فلا بأس أن يستفتى ، وإن كانت له أخطاء وزلات وهو رجل رآئيٌ من أصحاب الأهواء فلا يجوز أن يُستفتى والله المستعان .

------------
من شريط : ( أسئلة هاتفية متنوعة من بريطانيا )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف