الطلاق بسبب انحراف الزوج

الزيارات:
2259 زائراً .
تاريخ إضافته:
25 ربيع الثاني 1435هـ
نص السؤال:
رجل يكشف عورة ابنته وهي نائمة ويعمل العادة السرية على عورتها وقد كشفته زوجته وابنته وهو اعترف أيضا أنه يفعل هذا الفعل القبيح ، والآن زوجته تطالبه بالطلاق وقد تعهد أكثر من مرة بذلك ولكن يخلف الوعد فهل مطالبتها للطلاق صحيح ، وهل نحن الشباب نساعدها في هذا الأمر ؟
نص الإجابة:
إذا ثبت ذلك وبما أنه اعترف بذلك ولا يُرجى أن يتوب إلى الله سبحانه وتعالى ؛ فالذي ننصحها به أن تطالبه بالفراق ، وأن تأخذ ابنتها معها فإنه يُخشى أن يستمني بمجرد النظر إلى فرجها وبعد أيام يرتكب مع ابنته الفاحشة ، وقد ارتكب غير واحد من الممسوخين مع بناتهم الفواحش ، بل بعض الممسوخين يرتكب مع ابنه الصغير الفاحشة ، فقد مسخت فطرتهم ، ومسخت أيضاً رحمتهم وشفقتهم على أبناءهم وغيرتهم أيضاً .
ونعم أيضاً يساعدها إخواننا الصالحون إن كانوا مقتدرين على ذلك على الفراق من ذلك الرجل .

-------------
من شريط : ( أسئلة السلفيين بلحج )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف