من اعتدي عليه ورفيقه معه في السفر

الزيارات:
1665 زائراً .
تاريخ إضافته:
25 ربيع الثاني 1435هـ
نص السؤال:
مما عندهم أنه إذا اشترك إثنان في سفر وأعتدي على أحدهما فيلزمون رفيقه بأشياء وأنه عليه أن يدافع عن رفيقه حتى الموت فما هو حكم الشرع ؟
نص الإجابة:
الله يقول : " فَاتَّقُوا اللَّهَ مَا اسْتَطَعْتُمْ " ، إن استطاع أن يدافع فله ذلك ، وإن خاف أن يُقتل مع الأول وهرب فلا شيء عليه ، والمسألة لا بد فيها من دليل ؛ النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - يقول : " من رأى منكم منكراً فليغيره بيده ، فإن لم يستطع فبلسانه ، فإن لم يستطع فبقلبه ؛ وذلك أضعف الإيمان " ، والناس يتفاوتون في الشجاعة ، ويتفاوتون أيضاً في السياسة وفي غيرها ، فلا نلزم ذلك الشخص بأن يقاتل معه فإن لم يقاتل فعليه كذا وكذا لم يثبت هذا عن النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - .

----------------
من شريط : ( البرهان الواضح على أسئلة أهل رازح )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف