ياشيخ الإخوان وغيرهم يبايعون لأمير ؟

الزيارات:
2089 زائراً .
تاريخ إضافته:
16 صفر 1433هـ
نص السؤال:
ياشيخ الإخوان وغيرهم يبايعون لأمير ؟
نص الإجابة:
هذه البيعة إنما تكون لأمير المؤمنين لخليفة المسلمين أو لمن نصبه أمير المؤمنين ، أمير المؤمنين مثلاً في بغداد - لكن ما هو صدام هذا ؛ هذا أمير المجرمين ما هو أمير المؤمنين - أمير المؤمنين في بغداد وأرسل إلى اليمن أميراً له وطلب منهم أن يبايعوا ذلك الأمير ، فهذه بيعة مشروعة .
أما كل ثلاثة وأربعة أوعشرة وعشرين ومعهم أمير المؤمنين فهذا يعتبر بدعة ، والرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - يقول : " من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد " .
فهذه البيعة لا تفي بها " يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَوْفُوا بِالْعُقُودِ ۚ" [المائدة : 1] إذا كانت عقود شرعية ؛ وإلا فالرسول - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - يقول : " أي شرطٍ ليس في كتاب الله ، ولا في سنة رسول الله - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - فهو باطل " ، وهؤلاء على ماذا يعاهدونك وعلى ماذا تبايعهم ؟ على إمارة فلان ، هذا الأمير ماذا يعمل ؟ الأمير يهمه الكرسي أن يثب عليه ، أما الإسلام فليسوا عند الإسلام ، يهمهم الكرسي ، أين دعوتهم ؟! .
قبل خمسة أشهر في اليمن ما حميت إلا عند أن قربت الانتخابات وامتلئت المساجد بهم بعدما قربت الانتخابات .
أقول : يجب أن تصان المساجد عن هذه الدعوات ، وعن هذه المهاترات ؛ فإن الله عز وجل يقول في كتابه الكريم : " فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ " ، ويقول النبي - صلى الله عليه وعلى آله وسلم - في المساجد : " إنما بنيت لذكر الله " ، ويقول أيضاً فيمن سمع ينشد ضاله : " لا ردها الله عليك " ، ويقول أيضاً : " من سمعته يبيع أو يبتاع في المسجد فقولوا : لا أربح الله تجارتك " .
أنا الآن أقول وأخاطب المسئولين أنه يجب عليهم أن يمنعوا هذه المهاترات الموجودة في المساجد ، المساجد للدعوة إلى تطبيق أهداف أمريكا؟! أم المساجد لذكر الله ، وبنيت لذكر الله ؟! والله المستعان .
وبعدها يا إخوان ما يستحيون ولا يقدرون المساجد مستعدون أن يثيروا فتنة في المساجد ، وأهل السنة بحمد الله لا يريدون الفتن لا في المساجد ولا في غيرها ، وإلا فليسوا بقلة والفضل في هذا لله عز وجل .

----------------
من شريط : ( تحذير الحيران من تلبيسات السرورية والإخوان ) .

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف