أيهما ترجّح على الآخر ابن خزيمة أم تلميذه ابن حبان لأن السيوطي في التدريب قدم ابن خزيمة، وشعيب الأرناؤوط نافح عن ابن حبان وقدمه؟

الزيارات:
1009 زائراً .
تاريخ إضافته:
12 ذو القعدة 1435هـ
نص السؤال:
أيهما ترجّح على الآخر ابن خزيمة أم تلميذه ابن حبان لأن السيوطي في التدريب قدم ابن خزيمة، وشعيب الأرناؤوط نافح عن ابن حبان وقدمه؟
نص الإجابة:
لا شك أن ابن خزيمة أرجح، وأن ابن حبان توسع في القاعدة وإن كان قد شارك شيخه في توثيق المجهولين.
«فصحيح ابن خزيمة» يعتبر أرجح من «صحيح ابن حبان».

------------
راجع كتاب : ( المقترح ص 144 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف