يؤتى بالجنازة إلى المسجد ويصلي الناس الفريضة إليها فما حكم ذلك ؟

الزيارات:
2042 زائراً .
تاريخ إضافته:
12 ذو القعدة 1435هـ
نص السؤال:
يؤتى بالجنازة إلى المسجد ويصلي الناس الفريضة إليها فما حكم ذلك ؟
نص الإجابة:
لا أعلم مانعا من ذلك، والنهي عن استقبال القبور، لا عن استقبال الميت، وقد جيء بسعد بن أبي وقاص إلى عائشة لتصلي عليه، وصلى النبي -صلى الله عليه وعلى آله وسلم- على ابني بيضاء في المسجد فلا أعلم مانعا من هذا، ولا تفسد الصلاة.

----------------
راجع كتاب : ( تحفة المجيب ص 107 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف