أمير المؤمنين علي بن أبي طالب كان يحب الشيخين أبي بكر وعمر

الزيارات:
3487 زائراً .
تاريخ إضافته:
16 صفر 1433هـ
نص السؤال:
هل كان أمير المؤمنين أبي الحسن علي بن أبي طالب رضي الله عنه يبغض أميري المؤمنين أبا بكر وأبا حفص عمر رضي الله عنهما ؟
نص الإجابة:
بل كان يثني عليهما ، فقد روى البخاري في صحيحه عن محمد بن الحنفية عن علي رضي الله تعالى عنه أنه قال : خير هذه الأمر بعد نبيها : أبو بكر ثم عمر ، قال : فخشيت أن يقول : ثم عثمان ، فقلت : ثم أنت ، فقال : ما أنا إلا رجل من المسلمين .

وقد ذكر شيخ الإسلام ابن تيمية هذا الأثر ، وذكر أن مجموعة من رجال الشيعة رووا هذا ، منهم : عبد خير الهمذاني الخيواني من خيوان - وهو من أصحاب علي بن أبي طالب - ، وجمع من الشيعة رووا هذا من طرق متكاثرة في ( فضائل الصحابة ) لأحمد ، وفي ( مسند الإمام أحمد ) ، : خير هذه الأمة أبو بكر ثم عمر .

عند أن سُجي عمر - بعد أن قتله أبو لؤلؤة - وسجي - أي : غُطي بشيئٍ من البز أو غير ذلك - قال ابن عباس : ما شعرت إلا برجل يقول : ما أحب شيئ إلي أن ألقى الله بعمل مثل هذا ، وما أكثر ما سمعت رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم يقول : " ذهبت أنا وعمر ، وجئت أنا وعمر " إلى غير ذلكم .

------------------
راجع كتاب المصارعة ( ص 122 - 123 ) .

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف