حديث : ما توطن مسلم المساجد للصلاة والذكر إلا تبشبش الله له .. إلخ فهل هذا للمرأة أيضًا ؟

الزيارات:
3212 زائراً .
تاريخ إضافته:
17 صفر 1433هـ
نص السؤال:
" ما توطن مسلم المساجد للصلاة والذكر إلا تبشبش الله له من حين يخرج من بيته، كما يتبشبش أهل الغائب بغائبهم إذا قدم عليهم " ، فهل هذا للمرأة أيضًا ؟
نص الإجابة:
الأصل هو عموم التشريع فالله عز وجل يقول في كتابه الكريم : " وأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة " ، فهو يشمل الرجل والمرأة ، لكن المرأة أفضل صلاتها في بيتها كما قال النبي - صلى الله عليه وآله وسلم - : " لا تمنعوا إماء الله مساجد الله، وبيوتهن خيرٌ لهن " ، والحديث صحيح وقد أعل بعلة غير قادحة اختلف في وصله وإرساله والراجح هو الوصل والحمد لله، وقد ذكرته في( الصحيح المسند مما ليس في الصحيحين ).

--------------
راجع كتاب : ( غارة الأشرطة 2 / 458 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف