هناك بعض الأحاديث توقعني في التباس فكري وهي حديث: «من نزعت ثيابها أو خمارها في غير بيت زوجها...» الحديث، ما معنى هذا الحديث بالتفصيل؟

الزيارات:
1630 زائراً .
تاريخ إضافته:
17 صفر 1433هـ
نص السؤال:
هناك بعض الأحاديث توقعني في التباس فكري وهي حديث : « من نزعت ثيابها أو خمارها في غير بيت زوجها...» الحديث ، ما معنى هذا الحديث بالتفصيل؟
نص الإجابة:
الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم على نبينا محمدوعلى آله وأصحابه أجمعين، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله .
أما بعد :

فمعنى الحديث كما في ( فيض القدير شرح الجامع الصغير ) : التحذير من التبرج : " أيما امرأة وضعت ثيابها في غير بيت زوجها فقد هتكت ما بينها وبين الله من الستر " أو بهذا المعنى .
هذا الحديث من حديث عائشة رضي الله عنها قالت لأبي المليح بن أسامة : إن نساء عندكم يدخلن الحمام ثم ذكرت هذا الحديث ، وهذا الحديث أعله ابن الجوزي ولكن رُوجع فإذا هي علة غير قادحة، والسبب في هذا أن جرير بن عبدالحمد رواه عن منصور عن سالم بن أبي الجعد عن عائشة .
وسالم لم يسمع من عائشة فيكون الحديث منقطعاً.
ولكن قد وصله سفيان الثوري وشعبة عن منصور وهما أرجح من جرير بن عبد الحميد .

فمعناه : التحذير من التبرج، وإلا فلو زارت نساء وكانت لابسة لثياب ثم أرادت أن تخفف من الثياب التي عليها لا بأس بذلك ليس فيه إلا التحذير من التبرج.

---------------
راجع كتاب : ( غارة الأشرطة 2 / 456 )

تصنيف الفتاوى

تفريع التصنيف | ضم التصنيف